معلمة برازيلية تعاني من حالة مرضية وتذرف بلورات كريستالية بدلاً من الدموع

978491

تعاني معلمة برازيلية من حالة مرضية غريبة تجعلها تذرف بلورات كريستالية بدلاً من الدموع، مما جعلها تضطر في بعض الأحيان إلى التغيب عن العمل لمراجعة الطبيب وإزالة هذه البلورات التي يمكن أن يتشكل 30 منها في يوم واحد.

وكلما أومضت لاورا بونس (35 عاماً) عينيها لطرد إحدى هذه الصفاح البلورية بيضاء اللون، تعود صفيحة أخرى للتشكل. وفي البداية تكون هذه الصفائح لينة الملمس، إلا أنها لا تلبث أن تصبح صلبة عند تعرضها للهواء الخارجي.

وتقول لاورا إن هذه الصفائح البلورية تصبح مؤلمة للغاية عندما تتصلب، وفي بعض الحالات لا بد من اللجوء إلى الطبيب لزالتها، وخاصة عندما يتجمع عدد كبير منها داخل عينيها وتعجز عن التخلص منها.

ولاحظت لاورا ظهور الصفائح البلورية للمرة الأولى بعمر 15 عاماً، عندما بدأت إحدى عينيها تمتلأ بمادة بيضاء مجهولة، فسارعت إلى الاستنجاد بوالدتها التي أصيب بالذعر وساعدتها على إزالة الصفائح البيضاء من عينها المنتفخة.

978492

وعلى مدى السنوات الـ 20 التي أعقبت هذه الحادثة، كان على لاورا أن تمر بتجربة مماثلة كل بضعة أشهر، وبحث عائلتها عن شخص ما يمكن أن يفسر هذه الحالة الغريبة، ومن طبيب إلى آخر، لم تتمكن لاورا من العثور على من يصف لها العلاج المناسب.

وأشارت لاورا إلى أن هذه الحالة جعلتها حبيسة المنزل لوقت طويل، ولم تتمكن من الالتحاق بعملها كمعلمة، وقبل عامين اضطرت للانقطاع عن العمل لستة أشهر نتيجة تشكل عشرات البلورات في عينيها بشكل يومي.

وبعد سلسلة من الفحوصات والاختبارات، حدد الأطباء سبب هذه الحالة نتيجة فرط إنتاج مادة الكرياتين، ووصفوا لها قطرة من نترات الفضة ساعدت على التخفيف من الالتهابات لتعود لاورا للعمل وممارسة حياتها بشكل طبيعي.